التهاب دواعم السن

La parodontite

ما هو التهاب دواعم السن؟

التهاب دواعم السن هو التهاب الأنسجة التي تحيط وتدعم الأسنان ويطلق عليهم اسم » أمراض النسج الداعمة « . إنها مرحلة انتشار العدوى السنية في الجسم.

يبدأ الأمر بالتهاب على مستوى اللثة. الذي قد يكون سببه انتقال للعدوى. يصبح بهذا لون اللثة أحمرا داكنا و تنزف بإستمرار. حتى وإن اقتصر هذا الإلتهاب على منطقة معينة فإن إمكانية إنتقاله لباقي المناطق جد وارد.

بدون علاج، يتطور الأمر إلى فقدان للأنسجة المحيطة بالأسنان، إلى إنحسار اللثة وبالتالي فقدان الأسنان. عندما تكون العدوى سببا للإلتهاب، قد يطول

الأمر إلى دمل في اللثة. ما الذي يجعل علاج التهاب دواعم السن أمرا بالغ الأهمية؟

في المجمل، قد يتسبب التهاب دواعم السن في إنحسار اللثة، فقدان الأسنان وأيضا دمل في اللثة، كما تعد أمراض اللثة عاملا مباشرا في التسبب بأمراض القلب والأوعية الدموية والجهاز التنفسي. علاوة على ذلك، يمكن أن يؤدي إلى تفاقم حالة مريض السكري و الولادة المبكرة بالنسبة للنساء


العلاج

تعد أمراض اللثة من الأمراض الغادرة بحيث تتطور بشكل خفي أحيانا. أما أعراضها فتظهر بشكل متأخر، عندما تكون قد تطورت. لهذا يوصى بالقيام بفحوصات دورية ولو مرة كل سنة.

يهدف علاج اللثة لإستعادة اللثة لصحتها وذلك بتنظيفها من الترسبات. فقط أخصائينا بإمكانهم فعل ذلك. أما بالنسبة للحالات الأكثر تطورا قد تكون هناك حاجة للعلاج الجراحي.