fbpx

جراحة ما قبل الزرع

/جراحة ما قبل الزرع
جراحة ما قبل الزرع2018-08-06T18:46:25+00:00

الجراحة ما قبل الزرع

تتمثل الجراحة ما قبل الزرع في مجموعة الإجراءات التي تسبق وضع الأسنان المزروعة. قد تستهدف هذه التدخلات العظم الفكي أو اللثة.

التنظيم العظمي

يتطلب التثبيت المثالي للأسنان المزروعة توفر الأوعية الدموية العظمية حول الزرعة في حوالي 1ملم. لهذا يتم في بعض الحالات أثناء الجراحة قبل الزرع إعادة تنظيم الكتلة العظمية قبيل القيام بالزرع. يتعلق الأمر بتقنية التجديد العظمي أو التطعيم العظمي.

يتم هذا الإجراء تحت التخدير الموضعي و في ظروف صارمة من التعقيم داخل غرفة العمليات.

تتراوح المدة اللازمة لتوحد الطعوم بين 4 إلى 8 أشهر و لا يتم الزرع إلا بعد ذلك. في حالات أخرى، يتم وضع الزرعات و التطعيمات في نفس الوقت.

يمكن اللجوء لنوعين من التطعيمات العظمية.

جراحة ما قبل الزرع
  1. التطعيم الجانبي

يطبق هذا النوع من التطعيم على الفكين العلوي و السفلي، حيث يتم وضع التطعيم على المنطقة التي لا يوجد فيها كتلة عظمية كافية لاستقبال الزرعة.

توجد حاليا تقنيات جديدة للتجديد العظمي الموجه تمكن من تفادي اللجوء لاستعمال العظام ذاتية المنشأ (عظم الذقن)

إذ يمكن إستعمال عظم إصطناعي ممزوج بدم المريض والذي يتم حفظه عن طريق غشاء قابل للتحلل.

  1. تطعيم الجيوب الأنفية

يطبق هذا النوع من التطعيم على المنطقة الفكية الخلفية، يتم وضع التطعيم على تجاويف الجيوب الفكية لغرض إسترجاع ارتفاع كاف للعظام في الفك العلوي. تتم هذه التعبئة بفضل مادة بيولوجية قابلة للتجديد الحيوي.

تقنية رفع الجيوب الفكية: يتم وضع المادة البيولوجية عن طريق جانبي.

جراحة ما قبل الزرع

جراحة ما قبل الزرع

تقنية سامرز(Summers): يتم وضع المادة البيولوجية عن طريق القشرة

جراحة ما قبل الزرع

تنظيم اللثة

قد تكون اﻟﺠﺮاﺣﺔ اﻟﻠﺜﻮﻳﺔ اﻟﻤﺨﺎﻃﻴﺔ ضرورية من أجل اجتناب أي إمكانية لحصول تلوث مستقبلي حول السن المزروع. الهدف من الجراحة أن يتم تشكيل كتلة هامة من اللثة حول الزرعة السنية.